أكباش العيد تدفع البيضاويين إلى هجرة شوارعها



  حركة شبه منعدمة، وشوارع بعد أن كانت تضيق بمستعمليها بدت مهجورة وكأن البيضاويين اختاروا هجرة مدينتهم، اليوم الاثنين ثاني عشر غشت، بتزامن مع الاحتفال بالعيد الكبير. فبعد أن ظل مركز المدينة من النقط السوداء مروريا، بدا شارع الجيش الملكي بداية هذا الأسبوع، وعدد من الأحياء المجاورة له، خاليا من الحركة الدؤوبة التي يشهدها على مدار...


إقرأ بقية المقال على أحداث.أنفو.

تعاليق

منتدى